أصدقاء القصة السورية  

الصفحة الرئيسية / خريطة الموقع / بحث / ضيوفنا / الكاتب / سجل الزوار

 

جمعية شام أصدقاء اللغة والثقافة العربية السورية - فرنسا

 

 / أغاني وأشعار لآية / أعياد ميلاد آية / صور آية / الكتاب الذهبي لآية

الرواية / القصة / المسرح / الشعر / الخاطرة / أدب الرسائل / المقالة / حكايات آية

للاتصال بنا

يحيى الصوفي في كنول من غوغل

Youtube  يحيى الصوفي في

facebook يحيى الصوفي في

جديد الموقع

 

 

facebook حكايات آية في

facebook صفحة محبي آية في

facebook جديد آية في

facebook آية الصوفي في

   

السابق أعلى التالي

التعديل الأخير: 13-12-10

 

 

اسمي

 

لقراءة التعليقات

 

 

 

 

 

 

اسمي

 

 

 

اليوم راح نبدى بقصة جديدة... وهي اسمي... وليش البابا والماما وأخواتي اختاروا ها لاسم لألي وما غيرو ؟... والقصة لما تسمعوها أكيد راح تسليكن.

 

قبل ما بلش واحكي القصة

قبل ما بلش واحكي عن قصة اسمي... راح احكيلكن شو عمال بعمل هلا على الفيس بوك من بكير... يا صباح يا عليم يا رزاق يا كريم... يعني الساعة عندنا بجنيف حوالي ستة الصبح.. وأنا قاعدة ومفنجرة عيوني... وعمال أتفرج على البابا وهو عمال يدق على زرار الكمبيوتر... عاجبني الضو... والأحرف الصغيرة يلي عمال تمشي يمين شمال... والصور.

 

والقصة بسيطة وهي أني فقت بالليل من شي ساعة يعني وكنت جوعاني... وبعد ما رضعتني الماما، صار بطني يوجعني كتير... يعني الماما ظنت انو في غاز ببطني... وصارت تطبطب على ضهري شوي شوي من شان أدروع... أو خرج هالغازات من الجهة المعروفة... وما مشي الحال... عطتني الماما لحسة "جل" وهو عبارة عن دواء كتبتلنا إياه الدكتورة من شان هيك حالات وما مشي الحال... وصرت اتمئت.آية الصوفي - عمري ثلاث أيام

 

وبعد ما حاولت كل الوسائل... زيت على البطن ومساجات... والبابا بعد ما فاء صار يتقلب بالفرشة يمين وشمال وهو عمال يتطلع علينا... والماما خيفانه انو يترك الاوضة ويروح ينام بالصالون... بيني وبينكم صرلو كام شهر على الحالة... يعني بيقول كل واحد ياخد دوره ويتعب شوي من شان ما يتعبوا التنين وما يقدروا يشتغلوا فيني.

 

صحيح انو ومن شي شهر صرت حبابي وما عمال فيق إلا مرة أو مرتين بالليل... ارضع ونام... بس هالمرة غير شكل يعني البابا لازم يتدخل وإلا ما راح يمشي الحال.

 

اخدني بأيديه الكبيرة... قلبني شوي... وعملي شوية مساجات... وقام جاب ميزان الحرارة وهوي عمال يشرح للماما (بجوز باطنتها قسيانه شوي من ايمتا ما خرجت) وحاول يساعدني بتفريغ بطني... بيني وبينكن هالشي ريحني كتير... وهيك رجعت الماما ولبستني بعد ما دهنت بطني بشوية زيت، وحطتلي نصف تحميلة ونمت وأنا عمال غرد... حتى فئت من شوي واجيت لحضن البابا من شان صبح عليكن.

 

منرجع لقصة اسمي

منرجع لقصة اسمي وكيف بلشت اشهر قبل ما أجي على الدنيي... بس ما كتير انحكى فيه... كل ما بتجيب الماما السيرة... البابا بيقول: (ماتستعجلي خدي وقتك وفكري منيح... أكيد ربها مسميها)... خاصة وانو الماما مفكرة تسميني على اسم أمها التيتة "بثينة"... ولأنو البابا ما بحب عبادة الشخصية كما يقول ما أدرت تقنعو يسميني على اسم امو التيتة "رفيقة" قال: (نص العيلة مسماي هالاسم)... مع شوية تحريف (رفا، رفيف،الخ) وهاي حال كل الابهات والامهات بملوا اساميهن العيلة بعد ما يحرفوا فيها... وما اقتنع بأنو هالشيء محبة ووفاء.

 

بيقول إن المحبة والإخلاص بتجي بالمعاملة وليس بالأسماء... ولها الشي ما سمى أي من أخواتي بأسماء من العيلة، وبقول باستمرار: (ما حدا يسمي اولادو باسمي ولا تعدلوا فيه ليصير "مودرن" وحلو... لأنو الإنسان محبة بتبقى بالقلب وليس على اللسان).

 

ماما حبت كريستين

طبعا بين فترة وفترة وكل ما قربت وقت ولادتي... البابا والماما بيستشيروا القواميس... وبقلبوا بصفحات الانترنت... ووضوعوا لائحة بأسماء لبنات من كل الجنسيات... الماما كانت حابة كتير اسم "كريستين"... وأهلها ما رضيوا فيه... آلوا هادى اسم أجنبي وما حلو... وشوي تاني راح تصير مشكلة مع التيته... والماما من شان تعصبها تقول ما بسميها غير هالاسم .

كريستين زهرة الياسمين

والبابا ولا على بالو... لأنو بيضل يؤول (ربنا مسميها... ياما تعذبنا ونئينا أسماء أخواتها وبأخر لحظة تغير الاسم)... وبيني وبينكم الماما كانت تفوت على موقع البابا وتقرا كتاباتوا وتنقل أسامي الشخصيات يلي كتب البابا عنها قصص وحكايات... و"كريستين" كان واحد من هالاسامي... وهاي الوصلة لتتعرفوا عليها.  كريستين زهرة الياسمين

 

ما تقولوا لحدا انو دليتكن عليها.

 

بجوز ما بتصدقوا الماما ما بتغار أبدا من كل يلي ذكرن البابا بكتاباته... بتقول شي حلو انو يكون البابا محبوب ومرغوب... وهالشي بيدل على اخلاقو... والبابا من شان يطمنها بقلها لا تنسي خيال الكاتب... ليس كل ما يكتبه بالضرورة صحيح مئة بالمائة.

 

ماسة، آية ،مايا، شام

ومنرجع هلأ إلى قصة الاسم... يعني تأخروا كتير حتى وصولوا لألو... ويمكن ما تصدقوا كيف صار هالشئ.

 

قبل ولادتي بشي كام يوم، وبعد مانئولي اسم "ماسة" سألوا أخي الكبير آدم... شو رأيك بهالاسم... وجاوبهم بدون تردد (مو حلو كتير... مانو موسيقي ويمكن يسببلها مشاكل هون لانو اسم مذكر)... (ذكرنا باسم بطل السباق العالمي ماسة) ولما ألو البابا نئيلنا شي اسم من عندك... رد وبدون ما يفكر "آية" ولما سألو البابا من وين جبته... رد عليه من اسم أخي "أياد" بس شلت آخر حرف منه.

 

طبعا قصده يقول بالفرنسي

ayad >> aya

 

وهيك عثروا لي على الاسم وعجبتهن الفكرة وراحوا يدوروا على معناه بالقواميس الفرنسية والعربية.

 

وكل ما قلبوا بمعاني الاسم ... كان بالفرنسي أو العربي... كان يزيد اعجابن فيه... وراح أنقلكن بعض من هذه المعاني، بالفرنسي والعربي... والحلو بالموضوع انو الاسم باللغتين له نفس المعنى تماما... ومن معاني هالاسم (المعجزة، نابغة، أعجوبة، خصب وكريم الخ).

 Chame, Amis de la langue et la culture arabe-syrienne en France

طبعا نحني ما راح ننسى بانو السور بالقرآن سميت آيات لأنها تحمل معنى المعجزة.

 

والحقيقة كان البابا بدو يسميني "شام" على اسم الجمعية يلي عملها من شان تعليم اللغة العربية وجمع يلي بحبوا بلاد الشام واللغة والثقافة العربية. جمعية شام

 

بس غير رأيه حتى لا يرتبط نجاح أو فشل أي مشروع باسمي... ويؤثر هالشي على شخصيتي بالمستقبل... وشوي تاني كان راح يصير اسمي "زنوبيا" ملكة تدمر لأنها تجسد بلاد الشام والبابا عمل منها شعاره للموقع.

 

على كل أي اسم بيوصفني راح يكون حلو للألي... وعلى رسول الله السلام... إن شان الله تكونوا تسليتوا بهالقصة.

 

طرائف عن اسمي

وحتى سكر على هالموضوع راح اذكرلكن هالطرائف الحلوة عن اسمي بس ما يزعلوا يلي اسمهن على اسمي لانو أكيد صار معهن نفس الشيء.

 

يعني البابا والماما وأخواتي قبل ما يقرروا بشكل نهائي على الاسم عملوا جولي على أسامي العيلة... وراحوا يمين وشمال... ودقوا ازرار على الانترنت ومالقوا هالاسم بالعيلة... وبعد ما ولدت وسموني بهالاسم... كل يوم بشوف البابا آية جديدة ومن بيت الصوفي... هادا إذا ما حسبنا شركة آية لخدمات الأنترنت !؟... وصاروا يضحكوا ويقولوا وين كانوا هدول مخبايين !؟.

 

وتذكروا لما البابا اشترى سيارته المارسيدس آخر موديل من كام سنه -وكان ما يشوف متلها بالشارع- وصار وين ما راح يلاقي متلها ومن نفس لونها... ولما نزلها على سوريا كان ما يلاقي غيرها بالبلد... اكتر ما شافها بسويسرا وفرنسا يعني ويمكن اكتر من ألمانيا... وصار يقول والله عجيبه أنا بعت سيارتي الفورد بعد ما كنت شوف متلها شي عشرة باليوم... والظاهر هيك صار مع اسمي، تاري ما بينتبه الواحد لألو إلا لما بيصير عندو ؟.

 

ومن طرائف اسمي كمان، انو البابا لما اخدني لعند الدكتورة وسألتو عن معنى اسمي وربطه بآيات القرآن فزعت وانزعجت وقالتلو بفضل آية في الجمال... لأنن يا حرام بيفزعوا من كل شي الو علاقة بالقرآن وبآيات الله تبع إيران والله يجيرنا ويعينا.

 

واذا ما ضفت الطرفة الاخيرة يلي صارت على اسمي بتكمل القصة... وهي انو أخي ملهم غار من أياد وقال ليش اسمي مشتق من أسمو وما فيه أي حرف من اسمي... فأجا وضاف عليه حرف الميم وصار يناديني "مايا" شو رأيكن حلو هالاسم مو هيك.

 

وهيك عملت الماما قالت أنا ما بتخلى عن اسم "كريستين" وهي بتناديني بكريستين وهادا الاسم حلو كمان وبيلبقلي... شايفين شقد أنا مدللة حتى بالاسامي عندي اكتر من اسم !؟.

 

وعلى فكرة هون بهاي البلاد ممكن لأي واحد يسجل عدة أسماء لأولاده عند الولادة وعندما يكبر بيختار واحدة منها وبيخليه... ولولا رحمة الله كانت الماما بدا تعمل هيك... بس الحكمة والعقل نجحا بأنو يكون عندي اسم واحد.

 

وأخيرا...تعب الماما وإلا ما تعبها ؟

أكيد عمال تتساءلوا إذا ما كنت عمال تعب الماما وإلا لا ؟... انو ما تعب الماما هادا شي مو عادي أبدا... لازم تتعب فيني شوي متل ما تعبت أمها فيها ومن قبلها أم التيتي... وإلا كيف بدها تعاتبني لما اكبر وتقلي يا حبالتي تعبي فيكي... ولا شو رأيكن يفرحوا ويلعبوا فيني... وعامليني متل اللعبة من أيد لأيد ايمتا ما بدن ولما بحتاج شي اوعا تعبن... ليش فيه شي بها الدنيا ببلاش.

 

وهلا صار لازم ودعكن... وأنا بانتظار تعليقاتكن ومشاركاتن إذا بتحبوا... وتصبحوا على خير أنا رايحة افطر (ارضع يعني) ونام... والبابا لشغله.

آية الصوفي جنيف في 16/02/2010

لقراءة الحكاية 2 مع التعليق على الفيس بوك

16 février, à 08:01  Lina Soufi

mabroook 3leke elesm like my daughter :))))))))

16 février, à 22:18  Amin Sofi

-ههههـ يمكن عاجبوا هل الاسم ... ولو انوا آية أجمل أكيد

-كللك ذوووووووء ي بنت العم MERCI

-يارب يخليكوا لبعض ويحفظكم

16 février, à 23:26  Kejal Ismail

مسا الخیر آية ، كیفك یا عمری ؟ إن شالله ما تعبتی الماما !!

قصتك كتیر حلوه واسامیك كلن حلوات بس ایه اجمل الكل لان انتی ایه عن جد... انا رسمتك فی خیالی احلی صوره لان البنات كلن حلوات... بتمنی تنامی بكیر وتكونی مثل الملاك ... نوم العوافی.

23 février, à 06:45  Om Ahmad

عاشت الأسامي يا آية
 تعيشي وتربي وتكبري بأسمك وبعز أهلك ودلالهم وأنتي والله بتستاهلي الدلال ياآية بالجمال، وانشالله صحة وهنا ومحل مايسري يمري، والله يحميكي ويبعد عنك شر عيون الحساد ياقادر ياكريم، وتصبحي على خير يا أميرة الأمرا أنتي... وهي بوسة ع جبينك يا قمر
 أبنة عمتك نضال

24 février, à 01:29  Kejal Ismail

-انا كنت متاكده بانك حلوه واموره بس لیش مالبسوك الوردی ؟

های وانت عمرك ٣ ایام و هله انت ٣ اشهر اكید صرت احلی .. عنجد انت ایه .. العمر كله الك ویخلیلك البابا والماما وانت الن.

طنت كهژاڵ

-حبیبه قلبی ایه شوماتلبسی اكید انت حلوه، ربی یخلیك الی والاهلك یا عمری، تصبحی علی خیر

27 février, à 21:46  Nashwa Sibai

حبيبت قلوبنا اية الله يحميكي حبيناكي قبل مانشوفك مباشر ربي يحليكي للماما والبابا

 

الصفحة الرئيسية | الرواية | القصة | المسرح | الشعر | الخاطرة | أدب الرسائل | المقالة | حكايات آية

 

للاتصال بنا أو إضافة تعليق

 

Genève-Suisse جنيف - سويسرا © 2003 Almouhytte حقوق النشر محفوظة لموقع المحيط للأدب